دراجو العالم المشاركون في طواف أبو ظبي يزورون جامع الشيخ زايد الكبير

نظم مجلس أبوظبي الرياضي أمس زيارة لدراجي وضيوف طواف أبوظبي الدولي، إلى جامع الشيخ زايد الكبير بأبوظبي، الذي يعد أحد أبرز معالم العاصمة وأحد أهم الصروح الإسلامية التي ترسخ وتعمق الثقافة الإسلامية ومفاهيمها وقيمها الدينية السمحة.

‫وشملت قائمة الضيوف الدراجين المحترفين والإعلاميين الدوليين المشاركين في تغطية الطواف الذي يمثل الجولة الختامية لموسم سباقات الدراجات الهوائية العالمية، الذي اختتم مساء أمس بالمرحلة الرابعة التي أقيمت بحلبة مرسى ياس، بعد أن حققت مراحله الأولى والثانية والثالثة نجاحات لافتة أسهمت بإبراز معالم أبوظبي الحضارية والنهضة العمرانية والطبيعة الصحراوية وتراث الإمارات للعالم اجمع.

تقدم الوفد الدراج العالمي الشهير مارك كافنديش السفير الرسمي لطواف أبوظبي وبطل العالم لسباق الدراجات الهوائية لعام 2011، والفائز بخمسة وعشرين مرحلة لسباق طواف فرنسا للدراجات الهوائية، وخمس عشرة مرحلة لسباق إيطاليا للدراجات الهوائية، وثلاث مراحل لسباق طواف إسبانيا للدراجات الهوائية، والمتوج بلقب طواف دبي للدراجات الهوائية 2015، إلى جانب مجموعة من الأسماء الكبيرة ومن أصحاب البصمات في مسيرة رياضة الدراجات الهوائية الدولية، على رأسهم الدراج الإسباني جواكيم رودريجز أوليفر الذي يعد من المتسابقين المتخصصين في المناطق المرتفعة وتوج بلقب ثلاث جولات لطواف فرنسا وجولتين لطواف إيطاليا، و9 جولات لطواف إسبانيا وجولتين لسباق لومبارديا وسباق لا فليشي والوني، وأفضل دراج للأعوام 2010، 2012 و2013، وفقاً لتصنيف الاتحاد الدولي للدراجات الهوائية.

‫كما ضم الوفد مجموعة كبيرة من الإعلاميين الدوليين والمصورين المحترفين العاملين في اشهر الصحف الأوروبية مثل لاجازيتا الإيطالية وماركا الإسبانية، إضافة إلى وكالات الأنباء العالمية. ‫وحظي الوفد باستقبال مميز من جانب ممثلي جامع الشيخ زايد الكبير، الذين قدموا للوفد نبذة تفصيلية عن الجامع الذي يعد من الصروح الإسلامية البارزة وثالث أكبر مسجد في العالم، كما تم إطلاعهم على المعالم المميزة للمسجد والمآذن الأربع والبحيرات والثريات المستخدمة في إنارة المسجد من الداخل.

‫وأبدى وفد طواف إعجابه الكبير بالجامع ومعالمه وطريقة تشييده الرائعة، مؤكدين أن جمال الصرح لفت انتباههم وجعلهم يلتقطون الصور في كل موقع، معبرين عن سعادتهم بالتواجد في المسجد.

‫من جانبه، عبر الدراج العالمي مارك كافنديش السفير الرسمي لطواف أبوظبي، عن سعادته البالغة بزيارة المسجد مؤكداً أنه يعكس الطراز المعماري المتميز الذي يعد أحد أهم ملامح النهضة المعمارية في أبوظبي، وقال: (أبوظبي مدينة رائعة ولفتت أنظار العالم بمعالمها الفاتنة خلال مراحل الطواف الذي يشكل إضافة مهمة لمسيرة سباقات الدراجات العالمية).

 ووجه الإيطالي لوكا صحفي في جريدة جازيتا دي سبورت الإيطالية الشهيرة، التحية إلى القائمين على تنظيم الزيارة إلى جامع الشيخ زايد الكبير، مؤكداً أنه كان سيحزن كثيراً ولو لم يكن ضمن أعضاء هذه الزيارة، نظراً للروعة التي وجدها في هذا المكان المميز، ووصف الجامع بالتحفة المعمارية الأصيلة، اعتبر الرحلة إلى الجامع ثرية كونها منحته فرصة للتعرف من قرب إلى أحد المعالم الإسلامية البارزة في المنطقة.​

وقال: (من وقت لآخر، اكتشف أن أبوظبي تعيش نهضة حضارية ومعمارية على مستوى كبير، وأن العاصمة تستحق أن تنال مكانتها بالفعل بين عواصم العالم لما تضمه من مبانٍ تضاهي أعظم مدن العالم).

وعبر الدراج العالمي الإسباني جواكيم أوليفر بطل العالم ثلاث مرات سابقة، عن سعادته البالغة بزيارة جامع الشيخ زايد الكبير، وقال: (لقد رأيت تحفة معمارية حقيقية، لم أكن أتخيل على الإطلاق أن يكون الجامع بهذه الروعة، خصوصاً أن الطابع المعماري به يختلف كثيراً عن الجوامع الأخرى). وأبدى سعادته البالغة بالوجود في العاصمة أبوظبي، ووجه التحية إلى مجلس أبوظبي الرياضي الذي وفر كل سبل النجاح للحدث للطواف بشكل عام.

abu dhabi tour_zayed mosque visit

abu dhabi tour_zayed mosque

 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>